العربية
العربية
كل التصنيفات

    معنى و تعريف و نطق كلمة "علم النفس الشمولي" قاموس العربية - العربية

    قاموس ترجمان

    لا توجد نتائح ل "علم النفس الشمولي"


    التعريفات الفقهيّة

    النَّفَس

    • النَّفَس: محركةً ريح تدخل وتخرج من فم الحيِّ ذي الرِئة وأنفِه حالَ التنفُّس جمعُه الأنفاس.

    التعريفات الفقهيّة

    النَّفْس

    • النَّفْس: بسكون الفاء قد يراد به الروحُ فيؤنَّث، وقد يراد به الشخص فيذكر. و"نفس الأمر" هو نفس الشيء من حدِّ ذاته، و"نَفْس سائلة" معناه الدم السائلُ ومنه قولهم: "ما ليس فيه نفسٌ سائلة موته في الماء لا يفسده". قال السيد: النفس هي الجوهرُ البخاريُّ اللطيفُ الحامل لقوَّة الحياة والحسِّ والحركة الإراديَّة، وسماها الحكيم: الروح الحيوانية فعند الموت ينقطع ضوؤه عن ظاهر البدن وباطنه، وأما في النوم فتنقطع عن ظاهر البدن دون باطنه، فثبت أن النوم والموت من جنس واحد، لأن الموت هو الانقطاعُ الكلي، والنومَ هو الانقطاع الناقصُ فثبت أن القادر الحكيم دبَّر تعلق جوهر النفس بالبدن على ثلاثة أضراب: الأول: إن بلغ ضوءُ النفس إلى جميع أجزاء البدن ظاهرِه وباطنِه فهو اليقظة، وإن انقطع ضوؤها عن ظاهره دون باطنه فهو النوم أو بالكلية فهو الموت.

    المذكر والمؤنث

    النَّفسُ

    • النَّفسُ: التي في المتنفس: مؤنثة، تصغيرها نفيسة، وجمعها الأقل أنفس والكثيرة النفوس. فإن رأيتها مذكرة أو سمعت من يقول: جاءني ثلاثة أنفس، فإنما يريد ثلاثة أشخاص أو ثلاثة نفر لا الأنفس التي فيها.

    التوقيف على مهمات التعاريف

    النفس

    • النفس: بالسكون ما كان معلولا بأوصاف العبد. النفس: بالتحريك، الريح الداخل والخارج في البدن من الفم والمنخر. وهو كالغذاء للنفس وبانقطاعه بطلانها. وعند أهل الحقيقة: روح يسلطه الله على نار القلب ليطفىء شررها. النفس: الجوهر البخاري اللطيف الحامل لقوة الحياة والحس والحركة الإرادية، وسماها الحكيم الروح الحيوانية. فهي جوهر مشرق للبدن، فعند الموت ينقطع ضوءه من ظاهر البدن وباطنه. وأما وقت النوم، فينقطع ضوؤه عن ظاهره دون باطنه، فثبت أن النوم والموت من جنس واحد لأن الموت انقطاع كلي، والنوم انقطاع خاص، فثبت أن القادر الحكيم دبر تعلق جوهر النفس بالبدن على ثلاثة أضرب: إن غلب ضوء النفس على جميع أجزاء البدن ظاهره وباطنه فهو اليقظة، وإن انقطع ضوؤها عن ظاهره فقط فالنوم، أو بالكلية فالموت.

    معجم مقاليد العلوم

    النَّفَسُ

    • النَّفَسُ: ترويح للقلوب بلطائف الغيوب. النَّفَسُ: مَا كَانَ معلولا من أَوْصَاف العَبْد، مذموما من أخلاقه وأفعاله.

    القاموس المحيط

    النَّفْسُ

    • النَّفْسُ: الرُّوحُ، وخَرَجَتْ نَفْسُهُ، و=: الدَّمُ، "ما لا نَفْسَ له سائِلَةٌ لا يُنَجِّسُ الماء" والجَسَدُ، والعَيْنُ. نَفَسْتُهُ بِنَفْسٍ: أصَبْتُهُ بعَيْنٍ. ونافِسٌ: عايِنٌ، و=: العِنْدُ {تَعْلَمُ ما في نَفْسِي ولا أعلمُ ما في نَفْسِك} ، أي: ما عندي وما عندك، أو حَقِيقَتِي وحَقِيقَتَك، وعَيْنُ الشيءِ جاءنِي بنَفْسِهِ، وقَدْرُ دَبْغَةٍ مما يُدْبَغُ به الأديمُ من قَرَظٍ وغيرِهِ، والعَظَمَةُ، والعِزَّةُ، والهِمَّةُ، والأنَفَةُ، والعَيْبُ، والإِرادة، والعقوبةُ، قيلَ: ومنه: {ويُحَذِّرُكُمُ اللهُ نَفْسَهُ} وبالتحريك: واحدُ الأنْفَاسِ، والسَّعَةُ، والفُسْحَةُ في الأمرِ، والجَرْعَةُ، والرِّيُّ، والطويلُ من الكلامِ. كَتَبَ كِتاباً نَفَساً: طويلاً. وفي قوله: "ولا تَسُبُّوا الريح فإنها من نَفَسِ الرحمنِ"، و"أجدُ نَفَسَ رَبِّكُمْ من قِبَلِ اليمنِ": اسمٌ وُضِعَ مَوْضِعَ المَصْدَرِ الحَقِيقيِّ، من نَفَّسَ تَنْفِيساً ونَفَساً، أي: فَرَّجَ تَفْرِيجاً، والمعنى: أنها تُفَرِّجُ الكَرْبَ، وتَنْشُرُ الغَيْثَ، وتُذْهبُ الجَدْبَ، وقولُه: "من قِبَلِ اليمنِ" المراد: ما تَيَسَّرَ له، صلى الله عليه وسلم، من أهلِ المَدينَةِ وهم يَمانونَ من النُّصْرَةِ والإِيواءِ. وشَرابٌ ذو نَفَسٍ: فيه سَعَةٌ ورِيٌّ. وغيرُ ذي نَفَسٍ: كَريهٌ آجِنٌ، إذا ذاقَهُ ذائِقٌ، لم يَتَنَفَّسْ فيه. والنافِسُ: خامِسُ سِهامِ المَيْسِرِ. وشيءٌ نَفِيسٌ ومَنْفُوسٌ ومُنْفِسٌ، كمُخْرِجٍ: يُتَنَافَسُ فيه، ويُرْغَبُ، وقد نَفُسَ، ككَرُمِ، نَفَاسَةً ونِفاساً ونَفَساً. والنَّفِيسُ: المالُ الكثيرُ. ونَفِسَ به، كفرحَ: ضَنَّ، وـ عليه بخَيْرٍ: حَسَدَ، وـ عليه الشيءَ نَفَاسةً: لم يَرَهُ أَهْلاً له. والنِّفاسُ، بالكسر: وِلاَدَةُ المرأةِ، فإذا وضَعَتْ، فهي نُفَساءُ، كالثُّؤَباءِ، ونَفْساءُ، بالفتح ويُحَرَّكُ ج: نُفَاسٌ ونُفُسٌ ونُفْسٌ، كجِيادٍ ورُخالٍ نادراً، وكُتُبٍ وكُتْبٍ، ونَوافِسُ ونُفَساواتٌ. وليس فُعَلاءُ يُجْمَعُ على فِعَالٍ غَيْرَ نُفَساءَ وعُشَراءَ وعلى فُعالٍ غيرَها. وقد نَفِسَتْ، كسمعَ وعُنِيَ، والوَلَدُ مَنْفُوسٌ، وحاضَتْ، والكسرُ فيه أكثَرُ. ونَفيسُ بنُ محمدٍ: من مَوالِي الأنْصَارِ، وقَصْرُهُ على مِيلَيْنِ من المَدِينَةِ. ولَكَ نُفْسَةٌ، بالضم: مُهْلَةٌ. ونَفُوسَةٌ: جِبالٌ بالمغرب. وأنْفَسَهُ: أعْجَبَهُ، وـ في الأمرِ: رغَّبَهُ. ومالٌ مُنْفِسٌ ومُنْفَسٌ: كثيرٌ. وتَنَفَّسَ الصُّبْحُ: تبَلَّجَ، وـ القوْسُ: تصدَّعَتْ، وـ المَوْجُ: نَضَحَ الماءَ، وـ في الإِناءِ: شَرِبَ من غيرِ أن يُبِينَهُ عن فيه، وشَرِبَ بِثلاثةِ أنْفَاسٍ، فأبانَهُ عن فيه في كُلِّ نَفَسٍ، ضِدٌّ. وفي الحديثِ أنه صلى الله عليه وسلم: "كانَ يَتَنَفَّسُ في الإِناء"، و: نَهَى عن التَّنَفُّسِ في الإِناء". ونافَسَ فيه: رَغِبَ على وَجْهِ المُبارَاةِ في الكَرَمِ، كتَنَافَسَ.

    دستور العلماء

    النَّفس

    • النَّفس: فِي الْحَيَوَان هِيَ الْجَوْهَر البُخَارِيّ اللَّطِيف الَّذِي هُوَ منشأ الْحَيَاة والحس وَالْحَرَكَة الإرادية. وَهُوَ جَوْهَر مشرق للبدن وَعند الْمَوْت يَنْقَطِع ضوءه عَن ظَاهر الْبدن وباطنه. بِخِلَاف النّوم فَإِن ضوءه يَنْقَطِع عَن ظَاهر الْبدن دون بَاطِنه. فالموت وَالنَّوْم متفقان فِي الْجِنْس وَهُوَ الِانْقِطَاع ومختلفان بِأَن الْمَوْت هُوَ الِانْقِطَاع الْكُلِّي وَالنَّوْم هُوَ الِانْقِطَاع النَّاقِص. وَلِهَذَا قَالُوا إِن الله تَعَالَى جعل تعلق النَّفس أَي الرّوح على ثَلَاثَة أضْرب.



    كلمة اليوم

    نياب

    جميع الحقوق محفوظة © 2021 ترجمان | بدعم من
    فيوتشر جروب FZ LLC